اسم العضو
 


 

 


التميز خلال 24 ساعة
 العضو الأكثر نشاطاً هذا اليوم   الموضوع النشط هذا اليوم   المشرف المميزلهذا اليوم 
ملاك العمر
واجب العزاء للزميلة والأخت أم غدير مفسرة الأحلام
بقلم : مسلمة
آية الله

العودة   مركز المُتخصّص لدراسات وأبحاث عالم الجن وخطر السحر والعين ومنهجية الرقية والاستشفاء > المنتدى العـــــــــــــــــــــام > اللغة العربية وآدابها !!

اللغة العربية وآدابها !! من أغزر اللغات من حيث المادة اللغوية، فعلى سبيل المثال، يحوي معجم لسان العرب لابن منظور من القرن الثالث عشر أكثر من 80 ألف مادة، بينما في اللغة الإنجليزية فإن قاموس صموئيل جونسون، وهو من أوائل من وضع قاموسًا إنجليزيًا، من القرن الثامن عشر، يحتوي على 42 ألف كلمة .

اللّهُ لا إله إلا هو الحي القيوم لاَ تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلاَ نَوْمٌ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ مَن ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلاَّ بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلاَ يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِّنْ عِلْمِهِ إِلاَّ بِمَا شَاء وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ وَلاَ يَؤُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ

أية الكرسي


قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ الْفَلَقِ مِن شَرِّ مَا خَلَقَ وَمِن شَرِّ غَاسِقٍ إِذَا وَقَبَ وَمِن شَرِّ النَّفَّاثَاتِ فِي الْعُقَدِ وَمِن شَرِّ حَاسِدٍ إِذَا حَسَدَ

سورة الفلق


بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ ) قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ النَّاسِ ﴿ 1 ﴾ مَلِكِ النَّاسِ ﴿ 2 ﴾إِلَهِ النَّاسِ ﴿ 3 ﴾ مِنْ شَرِّ الْوَسْوَاسِ الْخَنَّاسِ ﴿ 4 ﴾الَّذِي يُوَسْوِسُ فِي صُدُورِ النَّاسِ ﴿ 5 ﴾ مِنَ الْجِنَّةِ وَالنَّاسِ ﴿ 6

سورة الناس


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 02-07-2013, 04:06 PM
جمال جمال غير متواجد حالياً
متخصّص معتمد
 
تاريخ التسجيل: Mar 2012
الدولة: الجزائر العاصمة
المشاركات: 629
جمال is on a distinguished road
افتراضي من اثار البشير الابراهيمي (سجع الكهان)


من اثار البشير الابراهيمي
رحمه الله

سجع الكهان


هذه فصول، إن لا تكنْ فيها روح الكاهن ففيها من الكاهن سجْعُه، و إن لا يَجُلْ في جوانبها صَدَى الكهانة ففيها من ذلك الصدى رَجْعه؛ فيها الزمزمة المفصحة، و التعمية المبصرة، و فيها التقريع و التبكيت، و فيها السخرية و التنكيت، و فيها الإشارة اللَّامحة، و فيها اللفظة الجامحة، و فيها العسل للأبرار، و ما أقلَّهم، و فيها اللسع للفجار، و ما أكثرَهم، فلعلها تهزُّ من أبناء العروبة جامدًا، أو تؤزُّ منهم خامدًا، فنجني شيئاً من ثمرة النية، و نغيِّر أواخر هذه الأسماء المبنيَّة.
و في هذه الفصول من لبوس الألفاظ ما يَعُدُّه المتخلفون من كتابنا غريبًا، و ما غرابته في أذواقهم، إلا كغربة الأعلاق النفيسة في أسواقهم؛ و لو حفِظوه ووَعَوْا معانيه و أقروه في مواضعه من كلامهم، و أحسنوا إجراءه في ألسنتهم و أقلامهم - لأحيَوه فحيوا به، ولأصبح مأنوسًا لا غريبًا، و أصبحوا به من لغتهم قريبًا؛ و لكن أعياهم الإحسان، فعفّروا في وجوه الحسان، و عجزوا في جني الثمرة عن الهصْر، فرضُوا من اللغة بما يباع في " سوق العصر" (1)

منشئ الفصول ********

" نحن الكهان، أفراس رهان. منّا السابق المصلى، و منّا الآبق المولى. كنّا إرهاصًا للنبوة، و دليلًا للضعف إلى القوة، فلما جاء الحق، و حيص (2) الشق - اندحرنا و انجحرنا، فلما عادت الكسرويّة إلى شرائعها، و القيصريّة إلى ذرائعها، آن أن نعودَ إلى الإنذار، و نصرخ في وجوههم: حذارِ حذارِ، إن بطش الله لشديد،و إن الحرير قد يفلّ الحديد".


كاهن قديم. ***********

" الكاهن، لا يُدارى و لا يداهن، كلامه رمز، ليس فيه لمز. عاذ غيره بالتصريح فعاد بالتجريح؛ و لاذ هو بالكهانة، فأمِن المهانة. كان... فكان الزّاجرَ الرّادِع، للفاجر الخادع، و كان... فكان نذير السارق و المارق، و الخاتل و القاتل، و المحتال و المغتال، و القاذف و الحاذف، و المبتهر و المبتئر (3) . تجف قلوبهم إذا نوفروا إليه، و تجفّ لهَوَاتهم إذا وقفوا بين يديه، لاستتارهم بالعيب، و استهتارهم بالغيب، فلما جاء " محمد " بالحق فاء الناس إلى ضمائرهم، و حكموا هدَيه في سرائرهم، و ردُّوا الغيب إلى عالمه فاستراحوا؛ و لكنهم اليوم عادوا إلى الجاهليَّة، و تقلّبوا في أرحام حنظليّة و أصلاب باهليّة، فماذا نصنع ؟ أنتقدّم منذرين، أم نتأخّر معتذرين ؟ بل نُحي الاسم، و نُميت- كما أمات الإسلام- الرسم" .

كاهن عصري. *************

" كلام الكاهن ليس بالواهي و لا الواهن، كأنما وخزه الماء، أو لمستْه السماء، ففيه من الماء إيراق ، و فيه من السماء إشراق. شارف مكامنَ الغيوب و لَمَّا .... وورد معين العربية فورد جمًّا. عمر صحائف من ديوان العرب ، و كان من شعرهم كالكرب من القَرَب (4) ، بل كان هو الشعر في أول أدواره، و كان قارعَ باب البيان و فارعَ أسواره...اصطنع الكهان السجع ليروقوا السامع و يروعُوه، و ليسهل على الناس فيحفظوه و يَعُوه. و لهم في حوْك الكلام مقامات حِسان، أخذ منها ابن دريد و الهمذاني في تلك المقامات الحسان. سبقوا في السجع فما سبقتهم إلا الحمائم، و أخذوه طبعًا فما لحقهم فيه صنعًا إلا " بعض ذوي العمائم" . و ما عدا هذا من الأسجاع، فهي غُصص تتبَعُها أوجاع".

كاهن أديب. ****************

لا أقسم بذات الحفيف، و الجناح الخفيف، المشارفة في جوّها للكفيف(5) و بالسر المودع في التجاويف و التلافيف، و بالمغيرات صبحًا عليها التجَافيف، و المغيرين على الحق كالعاهر ابن العفيف (6) . و بالسابغات و السوابغ من الدروع و الجلابيب , و بالآخذين أمس من تلّ أبيب بالتلابيب ، و بالبحر و السفينة ، و الحبر و " الدفينة" (7) ، إن أبا الطيب المتنبي لمَن موالينا، و ممن تلقّى الكهانةَ عن أوالينا ، و إنه ما دُعي بالمتنبي (8) إلا لأنه كان شاعراً كاهناً، ليناقض النبي الذي لم يكن كاهنا و لا شاعراً ، و قد نُفِيا عن النبي مجتمعيْن، فثبتا في المتنبي مجتمعيْن، و إن كثيراً من شعره كهانةٌ ملتفِّعة بالشعر , يُوطّيها في جُمل، و يُغطيِّها بممدوح أو جَمَل ، و ستظهَر أخباؤها ، و تُعلم أنباؤها ... و إن قوله: وقعتْ على الأردنِّ منه بليّةٌ ، هو من الكهانة الكاهنة , ( بالحالة الراهنة) . قالوا أراد أسداً قانصًا ، و قلنا أراد رجلا ناقصًا. قالوا: أراد كلبًا ، روع قلْبًا، و مزَّق خِلبًا ، و أوسع المهج سلبًا، و قدم ضراغمة غُلبًا، أوطنها غابات غُلبًا و ذاد عنها أشاوس غُلْبا , قلنا : إنما أراد رجلا ركب صعباً ، و باع شعباً ، و عقَّ لؤيّاً و كعْباً، و سلك بنو أبيه شِعباً، و سلك وحده شِعبًا، و خذلهم في الجلى فملأ القلوب رعباً، و اشتفَّ صُبابة المال، فلم يدع لبائس حلسا و لا لبائسة قَعْباً.. لم يُرد أسداً خادراً ، و إنما أراد رجلا سادراً ، يظهر في زمن نحس، و يبيع ضفّتي الأردن بثمن بخس، و أين ليث عفَّره بدر بسوط، من شخص كفَّره صدْرٌ بنوط.
أيتها البُحيرة (9) ، مالك في حيرة ؟ لقد شهدت لبدر بن عمّار بالفتوة، فهل تشهدين لأبي الطيب بالنبوة ؟ ... و حدّثي الولي يا ( ولية )، أيهما كان عليك بلية، ذاك الذي وردك زائراً ، أم هذا الذي وردك خائراً ؟ إنهما لا يستويان ، ذاك أسد غاب، رِزقُه في الناب ، و هذا حلف وِجار، رزقه على الجار ، ذاك يعيش على فرائسه ، و هذا يعيش على فضلات سائسه ، ذاك رمز إقدام ، و هذا موطئ أقدام، ذاك ورد الفرات زئيرُه ، و هذا جاوز الفراتَ تزويره ، ذاك مشغول البال بتربية الأشبال، و هذا مشغول ... بعُرْس الغول .
أيها الصاعد في العقبة ، المجاحش عن خيط الرقبة ، البائع لجار السوء صقَبه ، لا يكن صوتُك الصيت ، و لو أحييت البحر الميت .
أيها الخاذل للغزَّى (10) ، ما أنت لهاشم ... إنما أنت لعبد العزّى ، أغضبت سَراة الحيّ ، و أزعجت الميت منهم و الحيّ ، من لؤيِّ إلى أبي نُمَيّ . فويحَك ، أما تخاف أن تهلك ، يوم يقال: يا محمد إنه ليس من أهلك .
كاهن الحي.
ـــــــــــــــــــــــ
• نشرت في العدد69 من جريدة ( البصائر) ، 28 فيفري سنة 1949
1. سوق العصر عند العامة هو السوق الذي تُباع فيه الأشياء القديمة المستعملة ( الخردة و الأسقاط ).
2. حيص خيط ، و منه المثل: أن دواء الشق أن يحاص.
3. الابتهار ادعاء الفاجر الفجور كاذبا، و الابتئار ادعاؤه صادقا.
4. حبل يشد في عراقي القربة.
5. السماء لأنها مكفوفة.
6. ابن العفيف التلمساني، له نزعات شاذة في الاعتقاد.
7. طعام معروف عند اليهود.
8. بدر بن عمار الذي قتل الأسد.
9. المراد بحيرة طبرية.
10. جمع غاز.


كلمات البحث

العاب ، برامج ، سيارات ، هاكات ، استايلات ،جن،علاج،قرأن،سحر،مس،اعمال،فك، جلب ، جان ، شياطين



ساعدنا فى نشر مواضيع المركز ولايضيع الله أجر من أحسن عملاً




lk hehv hgfadv hghfvhidld (s[u hg;ihk) hghfvhidld hgfadv hg;ihk)

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 02-07-2013, 04:33 PM
جمال جمال غير متواجد حالياً
متخصّص معتمد
 
تاريخ التسجيل: Mar 2012
الدولة: الجزائر العاصمة
المشاركات: 629
جمال is on a distinguished road
افتراضي رد: من اثار البشير الابراهيمي (سجع الكهان)

سجع الكهان (2)



أيها الأعارب، هل فيكم بقايا من حرب أو من محارب ؟ (1) دبّت بينكم العقارب، وأنتم أقارب، فتكدّرت المشارب، و تقوَّضت المضارب(2). و كهُمت المضارب (3). و غاب المسدِّد في الرأي و المقارب، و لم تُغنِ النذر و المثلات و التجارب، إن لدُهاة المغارب يداً خفيّة المسارب، قرأوكم سطورًا لا رجالاً، و عرفوكم بطاءً عن الجُلَّى لا عِجالاً، و حفظوكم شعراً بلا رويّ، و فكرًا بلا رويَّة فأخذوكم ارتجالاً، و خالوكم على البعد أعمالاً، فوجودكم على القرب أقوالاً، و حسبوكم عُمَدًا في التركيب الأمميّ فألفوكم مفاعيلَ و أحوالا، فأعربوكم إعراب الفَضَلات، و عاملوكم معاملة المهملات، وراضوكم على المهانة حتى ذل جانبكم،ووطِّئت مناكبكم، فأصبحوا لا يُبالون برضاكم لأنه لا ينفَع، و لا يأبَهُون لسخطكم لأنه لا يضرّ. إن الغضبة لا تعقُبها وثبة، هي غضبة الذليل العاجز، و لو افترَّت كلُّ بارقة منكم عن صاعقة، لما حمِد شائموها القَطر، إن غضبة العاجز لا تُبكي و لا تُنكي. تشتعِل في الحنايا و لا تهدم الحنايا، تحرق صاحبها و لا تُحرق الناس،

و تلك هي غضبتكم حين تغضبون.

إن للغرب فيكم مطايا ذللاً، و لرائده منكم أدلَّة أذلة، هم أصل البلاء و العلّة، قادكم بسلوك من الأمراء و الملوك، فقادوكم إلى الهاوية، فانزعوا المقادة , من هؤلاء القادة , تُفلحوا، و لن تُفلحوا و لن تصلحوا ما دام يلقاكم بوسيط واحد ، فتلقَوْنه بسبعة سفراء، و يلقاكم برأي جميع، فتلقونه بسبعة آراء، و يلقاكم بكتيبة ملمومة، فتلقونه بشراذمَ شتّى... و يتحداكم نذيُره بإنجيل واحد، فتعارضونه بيوحنّا و لوقا و متّى...
لن تفلِحوا و لن تَصلحوا إلا إذا رجع أمركم إلى الشعب، و أجمع الشعب على رأي واحد، و اتفق الرأي على نظام واحد، و تمخّض النظام بدستور واحد، و ملك واحد،

فإن قلتم: إن هذا عسير،
فعيشوا عيشة الأسير, أو موتوا ميتة الحسير، شبر في الحياة و قبر في الممات.

جاءتكم النُذُر تترى، و المعجزات شفعًا ووترًا، و قامت عليكم الحجّة من ثلاثين حجة، فتغافلتم أوّلاً، و تخاذلتم أخيرًا، و ضاعت العروبة بين التغافل و التخاذل.

إن الفارق بين لفظَي العرب و الغرب نقطة، و فيها كل السر و فيها كل الشر.
وقف الغرب بالباب فلم تتحرّكوا، ثم أنشب الظفر و الناب فلم تستدركوا، ثم دسّ أنفه في التراب فوجد رائحة الزيت، ثم طلب الوقوف بالأعتاب فوطّأتم له أكناف البيت.
إن الزيت إدام، ازدحمت عليه الأقدام، فحرمه الجبان و حازه المقدام، و كان حظكم منه حظ الطبّاخ الصائم: زَهَماً في اليد و رائحة في الأنف؛ فيا أرض ابلعي زيتَكِ، و أَحْيِ ميتك، و إلا خرّب ( أبرهةُ) الغرب بيتَ الله و بيتَكِ.

ألا إن الغرب جاهد في أن يلحق بلفظ السبع منكم حرفين فإذا هو ( سبعون )، و أن يزيد في عدد السبع من ملوككم فإذا هو سبعون.
أيها العرب: ما أضيَعَ حكمة الأسلاف عندكم. لقد أبقوا لكم من وحي السماء و حكمة الحكماء، ما لا يُبليه التراب، و لا تُنسيه الأحقاب، و ما لو عملتم به لسدتم الكون أئمة، و قُدْتُم الكائنات بالأزِمّة، و لفللتم السيوف بالآراء، و دحضتم الآراء بالسيوف؛ و لكنكم أضعتم التراث بتشاكس الورّاث، و إذا كان الوارث غير همّام و لا حارث، غارت العين الفوّارة، و قحلت الأرض الغوّارة:

ورثنا المجد عن آباء صدق *** أسأنا في ديارهم الصنيعا
إذا البيتُ الرفيع تعاورتْه *** بُناة السوء أوشك أن يضيعا

أيها العرب: أطعتم الكبراء فأضلُّوكم، و خضعتم للأمراء فأذلّوكم، حتى لِنتم للعاجم، و دِنْتم للأعاجم، و حتى ألقيتم بالمقاود، لمن سمّاهم أجدادُكم رقاب المزاود؛
فويحكم: أغنيٌّ و يقترض، و محجوج و يعترض ؟ عزّ الداء و غاب الآسي... لم يأسُ جراحَكم ألف " دكتور"
فهل يأسوها " ديكتاتور" ؟...
وضع الأجداد العقال للرجل فنقلتْه الأحفاد إلى الرأس، و عدلوا به من الأباعر إلى الناس، و ما بين النقل و النقل ، ضاع العقل... و التصريف للألفاظ كالتصرّف في الأموال فيه القصدُ و السرَف.



ــــــــــــــــــــــــــــــ ـ
• نشرت في العدد 71 من جريدة " البصائر" 14 مارس سنة 1949
1. حرب و محارب: قبيلتان من العرب.
2. تقوّضت المضارب: المضارب الخيام.
3. كهمت المضارب: كهمت كلت ،و المضرب: ما يُضرب به من السيف و الم
ضارب جمعه.
رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدليلية (Tags)
(سجع, الابراهيمي, البشير, الكهان), اثار


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
التداوي بعسل النحل د. آمال أحمد البشير أبو سفيان الراقي الطبّ والصحّة العامة !! 2 08-19-2014 04:56 PM
يختلف حكم من أتى الكهان باختلاف نيته أبو سفيان الراقي فتاوى أهل العلم فى الجن والسحر والعين والحسد والرقى والعلاجات 2 08-07-2014 10:59 PM
حكم الدخول على مواقع الكهان ومدعي معرفة الغيب أبو سفيان الراقي فتاوى أهل العلم فى الجن والسحر والعين والحسد والرقى والعلاجات 2 08-07-2014 10:58 PM
فيما ورد من هواتف الجان وأقوال الكهان أبوعبدالرحمن الراقي ذِكرُ الجنّ فى كتاب الله عزّ وجلّ وفى السنّة المطهّرة وفى الأثر 3 04-14-2014 08:11 AM
ماحكم إتيان الكهان ونحوهم وسؤالهم وتصديقهم؟.. الداعية الجنوبية فتاوى أهل العلم فى الجن والسحر والعين والحسد والرقى والعلاجات 1 06-27-2012 09:47 PM

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية
RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 05:07 AM


أقسام المنتدى

الجآن وذكره فى الكتاب والسنة والأثروفى الاجتهاد والتتبع والاستقراء | ذِكرُ الجنّ فى كتاب الله عزّ وجلّ وفى السنّة المطهّرة وفى الأثر | الجن فى اجتهاداتنا وماتواتر عنهم عبر المشاهدات أوالتتبّع والاستقراء | أمراض الجآن وتسلّطه على ابن آدم فى النفس والأهل والمال والولد | السحر وذكره فى الكتاب والسنة والأثر وهيكلية عمله وآلية ابطاله | ذِكرُ السحر فى كتاب الله عز وجل وفى السنّة المطهّرة وفى الأثر | خطر السحر بين هيكلية عمله وآلية ابطاله | العين والحسد وذكرهما فى الكتاب والسنة والأثر ودراسة التأثير والعلاج | ذِكرُ الحسد والعين فى كتاب الله عز وجل وفى السنّة المطهّرة وفى الأثر | الحسد والعين دراسة للتأثير والأعراض وسبل الوقاية والعلاج | دراسات وأبحاث الرُقى والتمائم | دراسات وأبحاث الرُقى والتمائم | الأسئلة العامة المتعلقة بالرقية والأمراض الروحية!( هذا القسم لا يراه إلا صاحب الموضوع والمشرفين فقط) | تعقّبات وردود على المخالف فيما يسوغ فيه الخلاف وفيما لايسوغ فيه الخلاف | فتاوى أهل العلم فى الجن والسحر والعين والحسد والرقى والعلاجات | المرئيات والمسموعات الإسلامية والعلمية | مكتبة مركز المتخصّص العامـة | متفرقات | الحجامة والحجّام وشرطة المِحجم | فقه الأعشاب بين عالم ومُتاجر به | علم النفس الشرعى وعلم النفس الغربى . | ماوراء الطبيعة ( الباراسيكولوجى ) | المنتدى العـــــــــــــــــــــام | أخبار مركز المتخصّص ....... والحوار العام بين الأعضاء !! | معلومات .. وفوائد .. وغرائب فى الدنيا .. وعجائب !! | هل لديك ملاحظة حول المركز ...... أو استفسار ؟!! | نرجوا من زوّارنا الكرام الدخول لهذا القسم ومراجعة الارشادات والتوجيهات | الارشادات والتوجيهات والتنبيهات الادارية | كتب حول الجن وخطر السحر والعين والحسد والرُقى والعلاجات | المُكرّر والمحذوف من المواضيع والمشاركات !! | المذاكرة والدروس والمحاضرات االصوتية والمرئية الخاصّة برقاة مركز المتخصّص | حللتم أهلاً ونزلتم سهلاً !! | أخباروأحوال السحرة في العالم!!! | ملتقى نساء أهل السنّة والجماعة | الشؤون الادارية لمركز المتخصّص | ٍ[ قَالَ إِنَّمَا أَشْكُو بَثِّي وَحُزْنِي إِلَى اللَّهِ ] يوسف 86 | الاعجازات العلمية فى القرآن والسنّة النبوية !! | تعبير الرؤى والمنامات !! | مطروح للنقاش !! | المكتبة المقروءة والمرئية والمسموعة | برامج تهمّك !! | على أبواب رمضان .. الذى أنزل فيه القرآن !! | جُرّبت .. فَنفعَتّ !! | الطب النبوى والطب البديل | سجــــــل الــــزوّار | الطبّ والصحّة العامة !! | القرآن الكريم وعلومه !! | الدعوة إلى الله على بصيرة | العقيدة والمنهج !! | الدراسات الفقهية !! | البيوع والمعاملات !! | المواعظ والرقائق !! | الرد على أهل البدع من صوفية وشيعة وبهائية وإباضية وغيرهم !! | (( وَلِلَّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلًا )) | فريضة الحج ّ!! | بأبى أنت وأمّى يارسول الله !! | تحذير البرية من الرُقى المُحرمة والشركية !! | الطاقة والعلاج بها والبحث فى علومها !! | اللغة العربية وآدابها !! | حواراتنا على موقع التواصل الاجتماعى ( الفيسبوك ) ! | صحيح السنّة وضعيف السنّة !! | معرض الصور !! | قصص الرسل و الأنبياء وسير أعلام النبلاء ! | تاريخنا الإسلامى !! | الإسلام فى الهاتف الجوّال !! | البحوث العلمية والدراسات العلاجية !! | شهر رمضان | الأساليب والطرق العلاجية للإنسانية | تعبير الرؤى والمنامات | عالم التأويل والرؤى والرموز واستفسارات الأعضاء!! | قسم وضع الرؤى الجديدة !! | قسم الرؤى التي تم تفسيرها !! | قسم الرؤى الغير مكتملة !! | ملتقى نساء أهل السنّة والجماعة | المرأة المسلمة وأسرتها | الأمومة وصحة الطفل | فن الديكور والأشغال اليدوية | فن الطبخ | الصحة والجمال والأناقة | منتدى الاستشارات الأسرية والتربوية والاجتماعية | المجلس العام للاستشارات التربوية والأسرية | الأسئلة العامة المتعلقة بالاستشارات الأسرية والتربوية والاجتماعية!قسم لا يراه إلا صاحب الموضوع فقط | مسابقة مركز المتخصص | كل ما يخص المسابقة!! | متابعة المتسابقين !! | (ذوي الاحتياجات الخاصة) | قسم تنمية الموارد البشرية | التوحُّد والمشاكل السلوكيـَّـة لدى الأطفال | صعوبات التعلم | الإعاقة العقلية | خطب جمعة جاهزة ..أطبع واخطب | الإبحار في أسرار الاسحار!! | المنتديات الإعلانية !! | الإعلانات !!! | البرامج العلاجية للرقاة في العالم!! |



Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2014 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
diamond
βαɴɴєяs v4.5 ɢσʟ∂ βу:αʟαм © 2010
This Forum used Arshfny Mod by islam servant
vEhdaa4.0 by vAnDa ©2010